أهلا وسهلا بك إلى منتديات طيبة الجزائرية.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

الرئيسيةالتسجيلدخول

منتديات طيبة الجزائرية :: ¨‘°?O المنتــــــدى العـــــــام O?°‘¨ :: منتـــــــدى المواضيع العامة

شاطر

الإثنين 14 يناير 2013 - 20:37
المشاركة رقم:
عضو vip
عضو vip


إحصائيةالعضو

مُساهمةموضوع: ذوي الإحتياجات الخاصة


ذوي الإحتياجات الخاصة


السلام عليكم
اعضاء منتدى طيبة
اليوم جئتكم بموضوع غريب نوعا ما لكن والله هادف ربما يكون احدهم هنا معنا كعضو او زائر لا علينا اردت ان اعطيهم حقهم فى هذا المنتدى الطيب الذى جمعنا وتركنا اسرة واحدة مترابطة وهذا مااتمناه دائما
موضوعى اليوم يخص ذوى الاحتياجات الخاصة


يشرفني أن أفتتح هذا الملف، ملف خاص يجمع جميع روابط المواضيع الخاصة عن ذوي الإحتياجات الخاصة ( المعاقين ) لكي نكون بإذن الله ملف متكامل هتم بهذه الفئة التي تحتاج لرعاية خاصة
الهدف من هذا الملف التعريف بهذه الفئة الغالية على قلوبنا جميعا
ومناقشة كل ما يتعلق بأحوالهم في المجتمع
وكيفية الاندماج والتعامل معهم

و أتمنى من رواد المنتدى أن يقوموا بمساعدتي في إنشاء هذه الملف بطرحهم لمواضيع في هذا المجال






 الموضوعالأصلي : ذوي الإحتياجات الخاصة // المصدر : منتديات طيبة الجزائرية // الكاتب:ain soltane


توقيع : ain soltane





الإثنين 14 يناير 2013 - 20:39
المشاركة رقم:
عضو vip
عضو vip


إحصائيةالعضو

مُساهمةموضوع: رد: ذوي الإحتياجات الخاصة


ذوي الإحتياجات الخاصة


شكرا أخي الفاضل
دمت......................





 الموضوعالأصلي : ذوي الإحتياجات الخاصة // المصدر : منتديات طيبة الجزائرية // الكاتب:أريج الجنة


توقيع : أريج الجنة





الإثنين 14 يناير 2013 - 20:42
المشاركة رقم:
عضو vip
عضو vip


إحصائيةالعضو

مُساهمةموضوع: رد: ذوي الإحتياجات الخاصة


ذوي الإحتياجات الخاصة


بارك الله فيك
أدام الله علينا نعمة الصحة





 الموضوعالأصلي : ذوي الإحتياجات الخاصة // المصدر : منتديات طيبة الجزائرية // الكاتب:أسماء


توقيع : أسماء





الإثنين 14 يناير 2013 - 20:46
المشاركة رقم:
عضو vip
عضو vip


إحصائيةالعضو

مُساهمةموضوع: رد: ذوي الإحتياجات الخاصة


ذوي الإحتياجات الخاصة


أريج الجنة كتب:
شكرا أخي الفاضل
دمت......................
شكرا لكى اختى اريج اتمنى ان تشاركينى فى طرح هذا الموضوع بما ليديك من معلومات عن هذه الفئة جزاك الله خيرا





 الموضوعالأصلي : ذوي الإحتياجات الخاصة // المصدر : منتديات طيبة الجزائرية // الكاتب:ain soltane


توقيع : ain soltane





الإثنين 14 يناير 2013 - 20:48
المشاركة رقم:
عضو vip
عضو vip


إحصائيةالعضو

مُساهمةموضوع: رد: ذوي الإحتياجات الخاصة


ذوي الإحتياجات الخاصة


أسماء كتب:
بارك الله فيك
أدام الله علينا نعمة الصحة
شكرا اختى اتمنى ان تشاركينا بما لديك من معلومات فى طرح هذا الموضوع وجزاك الله خيرا





 الموضوعالأصلي : ذوي الإحتياجات الخاصة // المصدر : منتديات طيبة الجزائرية // الكاتب:ain soltane


توقيع : ain soltane





الإثنين 14 يناير 2013 - 20:59
المشاركة رقم:
عضو vip
عضو vip


إحصائيةالعضو

مُساهمةموضوع: رد: ذوي الإحتياجات الخاصة


ذوي الإحتياجات الخاصة


مفهوم ذوي الاحتياجات الخاصة

مقدمة :

تعتبر المكتبات مؤسسات اجتماعية مسئولة عن تقديم خدمات المعلومات لجميع فئـات المجـتمع بشكل عام بغـض النظر عن خصائص كل فئة , ومن ضمنها هذه الفئات ذوي الاحتياجات الخاصة , لذا فإن من حقهم الاستفادة من خدمات المكتبات ومراكز المعلومات وذلك بتقديم خدمات تتلاءم مع قدراتهم .

يـمثل ( المعوقين ) ذوو الاحتياجات الخاصة 10% من سكان العالم , وترتفع النسبة في العالم العربي إلى 12% بناء على الإحصاءات الصادرة عن الأمم المتحدة و المنظمة العربية للتربية و الثقافة والعلوم.


وقد شهد القرن العشرين تطوراً كبيراً في الاهتمام بالمعوقين على المستوى العالمي , تمـثل في العديد من المواثيق التي صدرت عن هيئة الأمم المتحدة , كان من أبرزها إعلان عام 1981م عاماً دولياًّ للمعوقين , ولقد نشطت الدول إبان ذلك العام في تطوير برامجها في مـجال المعوقين , لذا أعلنت الأمم المتـحدة عقد الثمانينيات عقداً دوليـاًّ للمـعوقين .

مفهوم ذوي الاحتياجات الخاصة

والمقصود بذوي الاحتياجات الخاصة :هم المعوقون , حيث يذكر أن هناك اتجاهات تربوية حديثة لاستخدام مسمى ذوي الاحتياجات الخاصة بدلاً من مصطلح ( معوقين ) , لأن المصطلح الثاني يعبر عن الوصم بالإعاقة , ومالها من آثار نفسية سلبية على الفرد .

كما أن هناك دلائل مستمدة من علم النفس والاجتماع والتربية أن المسميات قد تكون ذات أثر معوق , لذا يتوجب علينا الحذر عند استخدام المصطلحات التي نلصقها بالأفراد الذين نريد مساعدتهم .


ويمكن حصر المصطلحات العربية الخاصة بهذه الفئات والتي تستخدم في هذا المجال وتعريفاتها وهي :

- ذوو الاحتياجات الخاصة : وهو يعني أن في المجتمع أفراداً لهم احتياجات خاصة تختلف عن احتياجات باقي أفراد المجتمع , وتتمثل هذه الاحتياجات في برامج أو خدمات أو أجهزة أو تعديلات , وتحدد طبيعة هذه الاحتياجات الخصائص التي يتسم بها كل فرد منهم .وذلك يعني أنها تشمل المعوقين , الموهوبين , المرضى , الحوامل , المسنين الخ ...

- الفئات الخاصة : ويدل هذا المصطلح على أن المجتمع يتكون من عدة فئات , ومن بينها فئات تتفرد بخصوصية معينة .
وذلك يعني أن المصطلحان السابقان مترادفان .

- الأفراد غير العاديين : غالباً ما يطلق هذا المصطلح على الأطفال الذين يختلفون عن أقرانهم , إما في قدراتهم العقلية أو الحسية أو الجسمية أو التواصلية ... الخ . وهذا الاختلاف يتطلب برامج لسد احتياجاتهم .
وهذا المصطلح مرادف للمصطلحين السابقين , إلا أنه يستخدم غالباً مع الأطفال .

- ذوو الاحتياجات التربوية الخاصة : ويطلق هذا المصطلح على الفئة العمرية لتلاميذ المدارس أو ما قبل مرحلة الدخول إلى المدرسة , كما أن طبيعة احتياجاتهم تربوية .

- المعوقون : وهم فئة من الفئات الخاصة أو من ذوي الاحتياجات الخاصة , وتندرج تحت هذا المصطلح جميع فئات ذوي العوق مثل :
المعوقين بصرياًّ , المعوقين سمعياًّ , المعوقين عقلياًّ , المعوقين جسدياًّ , المعوقين تواصلياًّ , المعوقين نفسياً ومتعددي العوق , إلى غير ذلك من أنواع العوق .

ويلاحظ مما سبق تعدد المصطلحات التي تطلق على هذه الفئة في اللغة العربية , و عدم وجود مصطلح في اللغة العربية للدلالة على هذه الفئة غير مصطلح المعوقين .

المصطلحات الأجنبية للدلالة على ذوي الاحتياجات الخاصة :

نجد في معجم أكسفورد التاريخي ( The Oxford English Dictionary ) إشارة إلى أن مصطلح Crippled استخدم بمعنى يحرم جزئياًّ أو كلياًّ من أحد أطرافه أو يعوق , و بمعنى يعيق وأيضاً للدلالة على الإصابة بالشلل .

أما مصطلح Disabled فقد ورد بمعنى غير قادر أو مصاب بعجز أو فاقد للأهلية .

أما مصطلح Handicapped فاقتصر استخدامه على معنى واحد وهو الشخص المعوق , سواء جسدياًّ أو عقلياًّ ولا يزال إلى الآن يستخدم بمعنى معوق .

بالإضافة إلى مصطـلح Exceptional Individuals ( الأفراد غير العـاديين ) وهم الأفراد الذين ينحرف أداؤهم عن الأداء الطبيعي , إما فوق المتوسـط أو أقل منه , بحيث تصبح هناك حاجة ضرورية لبرامج خاصة بهم .


أما مصطلح Those of special needs هو المصطلح المقابل والأنسب للمصطلح ( ذوي الاحتياجات الخاصة) في اللغة العربية والذي شاع استخدامه في الأدبيات العربية المتصلة بالموضوع في التسعينات من القرن العشرين .





 الموضوعالأصلي : ذوي الإحتياجات الخاصة // المصدر : منتديات طيبة الجزائرية // الكاتب:ain soltane


توقيع : ain soltane





الإثنين 14 يناير 2013 - 22:11
المشاركة رقم:
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات


إحصائيةالعضو

مُساهمةموضوع: رد: ذوي الإحتياجات الخاصة


ذوي الإحتياجات الخاصة


إعادة التأهيل المجتمعي

لا
يزال الكثير من المعاقين في انحناء مختلفة من المعمورة يجدون صعوبة في
إيجاد الخدمات المناسبة لهم، و قد يرجع ذلك إلى ارتفاع أسعار الأدوات أو
إلى وجودهم في مناطق بعيدة عن المراكز التي تقدم الخدمات المناسبة، و
بالرغم من ارتباط مفهوم إعادة التأهيل المجتمعي بالبيئات الفقيرة لأنه
يعتمد على إيجاد بدائل قليلة الكلفة و من البيئة المحلية، إلا أن نموذج
إعادة التأهيل المجتمعي لا تقتصر إيجابياته على المجتمعات النامية، فمبدأ
مشاركة المجتمع المحيط ( الأسرة، الأقارب، الأقران…الخ) بالمعاقين في عملية
التأهيل يساعد في تنمية شعور الانتماء لديهم، و بالتالي تسهل عملية الدمج
الاجتماعي، الذي بدوره يسرع و يفعل عملية التأهيل التي قد لا تحدث في
المؤسسات المنعزلة، و إن كانت الأفضل في نوعية الخدمات المقدمة، فقد نجد
الكثير من الحالات التي يكون فيها المعاق في أحسن المؤسسات ظناً من ذويه أن
هذا يتيح له فرصاً أفضل في الحياة، ناسين أن هذا قد يقوقعه على مجتمع لا
يتعدى جدران المركز والأفراد المتواجدين فيه، و أن هذا قد يؤدي في نهاية
الأمر إلى عزله عن المجتمع الحقيقي أكثر من دمجه فيه، لذا -- فقد اعتبرت
برامج إعادة التأهيل المجتمعي أحد أهم النماذج لتقديم الخدمات للمعاقين
ما هو إعادة التأهيل المجتمعي؟

هو أحد استراتيجيات تطوير المجتمع، و يهدف إلى إعادة تأهيل ومكافئة فرص
ودمج (اجتماعياً ونفسياً) جميع الأفراد المعاقين، تنفذ برامج إعادة التأهيل
المجتمعي بجهود مشتركة من الأشخاص المعاقين وأسرهم ومجتمعاتهم، ويكون
تنفيذها في القطاع الصحي والتعليمي والمهني والاجتماعي.
مكونات برنامج إعادة التأهيل المجتمعي:

قد يبدو نموذج التأهيل المجتمعي بسيطاً في بادئ الأمر، لأنه يتم فيه تكييف
البرنامج و البيئة المحلية، إلا أنه ليس بالبساطة التي يظنها البعض، لأنه
يعتمد على نظام مؤسسي متعدد القطاعات، والهدف من ذلك هو إشراك جميع
القطاعات هذه (الصحة، التعليم، الاجتماعي…الخ) في عملية التأهيل، وبالتالي
تصبح الخدمات المقدمة للمعاقين أكثر شمولية.
يعتبر دور الحكومة مهماً في
التأهيل المجتمعي كونها المسؤولة عن رسم السياسات في الدولة، والتي يمكن
عن طريقها استدامة مثل هذه البرامج وإدراجها في خطط الدولة التنموية، من
ناحية أخرى فإن دور المجتمع المدني - والذي لا يقل أهمية - يتمثل في كونه
مكملاً لدور الحكومة، فقد يدفع الحكومة في بعض الأحيان إلى اتخاذ القرارات
اللازمة لصالح المعاق و مناصرته.
1- الجانب التوعوي:
يعمل هذا
الجانب على خلق اتجاهات أكثر إيجابية نحو الأشخاص المعاقين، ويعتبر هذا
الجانب مهماً لحصول المعاقين على فرص مساوية لغيرهم في المجتمع الذي يعيشون
فيه، و نستطيع تفعيل هذا الجانب بمشاركة الأفراد المعاقين في اتخاذ
القرارات وفي التنفيذ وفي توعية أفراد المجتمع.
2- الخدمات المساندة:
عادة
ما يحتاج الأفراد المعاقين إلى خدمات تأهيلية تساعدهم على تجاوز إعاقاتهم،
وعادة ما يتدرب العاملون في مجال التأهيل على مثل هذه المهارات (بشكل
أولي) في المناطق التي تفتقر إلى المراكز التي تقدم هذه الخدمات، منها:
الخدمات الطبية، العلاج الطبيعي، العلاج الوظيفي، علاج النطق، الإرشاد
النفسي، الإرشاد النفسي، التدريب على التنقل.
3- إتاحة الفرص التربوية و المهنية، مثل:
o خدمات التدخل المبكر.
o التربية الشاملة.
o التعليم المهني.
o التعليم غير الرسمي.
o الخدمات التربوية الخاصة.
o التدريب على لغة الإشارة و بريل.
o التدريب على مهارات الكفاية الذاتية.
4- إيجاد مشاريع مدرة للدخل عن طرق معرفة احتياجات السوق وقد يدرب المعاقون عليها من قبل الأفراد الملمين بالمهارات المهنية.
الخلاصة:
إن
برامج التأهيل المجتمعي تصبح أكثر شمولية عندما يشارك الطرف المستفيد-
المعاقون- وجمعياتهم في عملية التأهيل بجميع مراحلها، ولضمان مشاركة أكبر
من المستفيدين، فإنه يقترح توصيل الخدمة للمستفيد ومعرفة حاجات المعاقين
وأسرهم من وجهة نظرهم و أخذها بعين الاعتبار.





 الموضوعالأصلي : ذوي الإحتياجات الخاصة // المصدر : منتديات طيبة الجزائرية // الكاتب:c.ronaldo


توقيع : c.ronaldo





الإثنين 14 يناير 2013 - 22:14
المشاركة رقم:
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات


إحصائيةالعضو

مُساهمةموضوع: رد: ذوي الإحتياجات الخاصة


ذوي الإحتياجات الخاصة


هذا موقع يهتم بهذه الفئة

اضغط هنا





 الموضوعالأصلي : ذوي الإحتياجات الخاصة // المصدر : منتديات طيبة الجزائرية // الكاتب:c.ronaldo


توقيع : c.ronaldo





الإثنين 14 يناير 2013 - 22:28
المشاركة رقم:
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات


إحصائيةالعضو

مُساهمةموضوع: رد: ذوي الإحتياجات الخاصة


ذوي الإحتياجات الخاصة


مهارات الحياة اليومية وأهميتها لدى فئة متلازمة داون

إعداد / سارة زكريا محمد - أخصائية تربية خاصة في مركز العناية بمتلازمة داون

مهارات الحياة اليومية:
هي المهارات العملية التي تمكن الطفل أو البالغ من أن يعيش حياة أكثر استقلالاً بذاته مندمجاً في المجتمع بإيجابية.

الاستقلالية
o أن يستطيع الاعتناء بنفسه.
o أن يستطيع الاعتناء بالبيئة المحيطة به.
o أن يستطيع التعاون مع المجتمع.
وتشمل هذه المهارات أمور أساسية:
1. تناول الطعام (الأكل باليد - بالملعقة - أكل سندويتش / الشرب من الببرونه - الكوب - الشفاط / استخدام السكين).
2. الثياب (خلع الملابس - ارتداء الملابس - الجوراب - الحذاء).
3. النظافة (استعمال المرحاض - الاستحمام - تمشيط الشعر - غسل اليد والوجه - غسل الأسنان - التحكم في الإخراج - تنظيف الأنف).
وهناك مهارات أكثر تقدماً مثل:
o التسوق
o الانتقال
o المشاركة في أنشطة اجتماعية
o القيام بأعمال مفيدة في البيت
o حسن التصرف في حالات الطوارئ
يجب مراعاة الآتي عند إكتساب مهارات العناية بالذات:
1. أن يشترك كل من الأسرة والأخصائي في التدريب على هذه المهارة بطرق يتم الاتفاق عليها معاً.
2. أن تجزأ المهارة المراد اكتسابها إلى مهام صغيرة حتى يسهل اكتسابها.
3. مراعاة قدرة وإمكانية الطفل للاستقلالية في التدريب ومعرفة المشاكل
الحركية - اللغوية - السلوكية - الادراكية التي تعوق التدريب ومعالجتها.
بعض الإرشادات للمساعدة في تناول الطعام:
1. أن يجلس الطفل في الوضع المريح.
2. أن تبدأ بطعام محبب للطفل عند بداية التدريب وكذلك الشرب.
3. نبدأ بطعام يسهل غرفة.
4. استعمال الملعقة المناسبة والكوب المناسب لاحتياج الطفل.
5. الصحن لا يكون مسطح ولا عميق لتسهيل عملية الأكل للطفل.
6. يفضل ألا نشغل انتباه الطفل بأشياء أخرى وقت التغذية.
7. يفضل أن يأكل الطفل مع الكبار ليكتسب المهارة منهم بالتقليد.
8. أن يكون الطعام لين حتى يسهل مضغه وبلعه.
9. نشجع الطفل أثناء تناول طعامه.
10. نقوم بمساعدة الطفل بمساعدة بدنية ثم شفهية ثم بدون مساعدة.

بعض الإرشادات للمساعدة في إرتداء الثياب:
1. عمل هذه الخطوات على لوحه ازرار قبل ممارستها على ملابس الطفل.
2. التدريب على خلع الملابس قبل إرتدائها.
3. استخدام الملابس الواسعة أولاً سهله اللبس أو الخلع.
4. استخدام الملابس ذات الزراير الكبيرة في البداية.
5. استخدام البنطلون ذو الاستك في البداية.
6. استخدام الجوراب بدون كعب في البداية والواسعة.
7. استخدام الأحذية ذات اللصق أو سهلة الارتداء في البداية.
8. اختيار الوقت المناسب لتدريب الطفل.
9. مراعاة مكان التدريب.

بعض الإرشادات للمساعدة في النظافة:
بالنسبة للتحكم في الإخراج: يجب البدء في تدريب الطفل مبكراً على التحكم في عملية التبول والتبرز.
أهداف التدريب على استعمال المرحاض هي:
1. أن يعرف الطفل متى يحتاج إلى استعماله (إشارة معينة).
2. أن يذهب بنفسه إلى الحمام عندما يحتاج إلى ذلك.
3. استعمال المرحاض بطريقة صحيحة (النظافة داخل الحمام).

بعض النقاط الهامة التي يجب مراعتها عند تدريب الطفل على استخدام المرحاض:
o العرض على طبيب مسالك بولية للتأكد من سلامة الجهاز البولي.
o يجب أن يكون مكان التدريب دورة المياة (الحمام) وإن إذا كان يستخدم (القيصرية).
o يجب أن تكون فترة جلوسه في الحمام فترة ممتعة (أغاني - حكايات).
o التقليل من تناول السوائل قبل النوم بساعة على الأقل.
o تجنب حدوث الإمساك للطفل وذلك بمراعاة تناول الأطعمة المناسبة.
خطوات التدريب:
1. مراقبة الطفل وملاحظته لمدة أسبوعية وتسجيل أوقات التبول والتبرز.
2. وضع الطفل على الحمام لمدة خمس دقائق كل ساعة أو نصف ساعة.
3. لا تترك الطفل جالساً على الحمام لأكثر من 15 دقائق.
4. ملاحظة العلامات أو الاشارات التي يبديها الطفل للدلالة على رغبته في التبول أو التبرز.
5. لا يجب معاقبة الطفل أو تأنيبه إذا لم يتمكن من التبول والتبرز في التواليت.
6. تشجيع الطفل ومكافأته كلما قام بالتبول أو التبرز في الحمام.
7. يفضل الاستغناء عن الحفاظة (البامبرز) أثناء مرحلة التدريب.

التسوق والانتقال:
o يجب أخذ الطفل إلى التسوق وحضور المناسبات العامة.
o أن نجعل الطفل يتحمل شيء من المسؤولية أثناء الخروج، مثلاً أن يقوم بشراء بعض الأشياء بمفرده، أو أن يقوم بدفع النقود.
o تدريب الطفل على كيفية التصرف في الأماكن العامة بطريقة مقبولة.

المرجع:
كريستين مايلز: التربية المختصة (دليل لتعليم الأطفال





 الموضوعالأصلي : ذوي الإحتياجات الخاصة // المصدر : منتديات طيبة الجزائرية // الكاتب:c.ronaldo


توقيع : c.ronaldo





الإثنين 14 يناير 2013 - 22:28
المشاركة رقم:
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات


إحصائيةالعضو

مُساهمةموضوع: رد: ذوي الإحتياجات الخاصة


ذوي الإحتياجات الخاصة


العلاج بالأوكسجين لأطفال التوحدي


يعتقد الباحثون أن حجرة العلاج بالأوكسجين من الممكن أن تساعد كثيرا أطفال
التوحد حيث أنه لوحظ فى دراسة أجريت حديثا أن هناك تحسنا كبيرا فى التفاعل
الإجتماعى والتواصل البصرى عند أطفال التوحد بعد 40 ساعة من العلاج.

الدراسة لم توضح إذا كانت هذه النتائج مستمرة على المدى البعيد أم لا
ولكنها أكدت أن الأوكسجين يساعد على تقليل الإتهابات ويحسن وصول الأوكسجين
إلى النسيج المخى.

العلاج بالأوكسجين - إمداد الجسم بتركيزات عالية من الأوكسجين فى ضغط جوى
عالى – له فوائد أخرى فى بعض الحالات العصبية مثل الشلل الدماغى ومتلازمة
الكحول للأجنة.

تم إجراء هذه الدراسة الحديثة فى 6 مراكز طبية فى الولايات المتحدة على 62
طفلاً توحدياً تتراوح أعمارهم بين 2-7 سنوات, تلقوا جميعاً 40 ساعة من
العلاج بالأوكسجين لمدة شهر بنسبة 24% أوكسجين فى ضغط جوى عالى (1,3) أو
هواء عادى فى حجرة مضغوطة (1,03).

ظهر على الأطفال فى هذه الدراسة تحسناً ملحوظاً فى: الوظائف العامة للجسم,
اللغة الإستقبالية, التفاعل الإجتماعى,التواصل البصرى, والوعى الحسى
والإدراكى.

تم تصنيف 30% من المجموعة التى خضعت للعلاج على أنهم تحسنوا بصورة جيدة
بالمقارنة ب 8% فقط من المجموعة الأخرى التى لم تخضع للعلاج, وبصفة عامة
80% من المجموعة المعالجة تحسنوا بالمقارنة ب 38% فقط من المجموعة الأخرى.





 الموضوعالأصلي : ذوي الإحتياجات الخاصة // المصدر : منتديات طيبة الجزائرية // الكاتب:c.ronaldo


توقيع : c.ronaldo





الإثنين 14 يناير 2013 - 22:29
المشاركة رقم:
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات


إحصائيةالعضو

مُساهمةموضوع: رد: ذوي الإحتياجات الخاصة


ذوي الإحتياجات الخاصة





العلاج الطبيعي واهميته في علاج الاعاقة


منذ قرون عديدة كان الإنسان يلجأ الى الوسائل الطبيعية لعلاج الأمراض
والآلام·· مثل آلام الظهر والمفاصل والروماتيزم وغيرها وكان يجد الخلاص في
ينابيع المياه الحارة·· أو في أشعة الشمس، وكان الكثيرون يلجأون الى دفن
الأطراف في الرمال الساخنة ليتخلصوا من آلامهم·· ثم تطور هذا النوع من
العلاج عبر العصور حتى أصبح العلاج الفيزيائي تخصصاً طبياً منفصلاً·· وذلك
في السنوات التي تلت الحرب العالمية الأولى·· وكان تطور هذا الطب خلال
القرن العشرين ناجماً عن الحاجة المتزايدة له بسبب الحربين العالميتين
الأولى والثانية·· وانتشار الإصابات بالإضافة الى شلل الأطفال وما نتج عن
ذلك من إعاقات في صفوف الشباب·· وأصبح هذا التخصص الطبي يستخدم لعلاج
المرضى الذين يعانون من أمراض شتى مثل الكسور والحروق والدرن وآلام الظهر
والسكتات الدماغية وإصابات الأعصاب والحبل الشوكي والتشوهات الخلقية
والتهاب المفاصل وإعاقات الرؤية والنطق·

ويهدف العلاج الفيزيائي، أو علاج إعادة التأهيل الى مساعدة المريض على
التخلص من الإعاقات المتفاوتة الناجمة عن تضرر قدراتهم الحركية أو الحسية
وذلك من خلال استخدام وسائل علاجية طبيعية مثل الحرارة والتمارين الرياضية
والتيارات الكهربائية·
وبدأ استخدام هذه الوسائل العلاجية منذ السبعينيات من القرن الماضي وهي ما
تزال تستخدم الى الآن ولكن بعد أن طرأ عليها بعض التطورات التكنولوجية··
فالحرارة مثلاً تستخدم في العلاج الفيزيائي لتنشيط حركة الدم وإزالة الألم،
ويمكن تطبيقها بعدة طرق مثل مصابيح الأشعة تحت الحمراء، والأشعة قصيرة
الأمواج، والتيارات الكهربائية عالية التردد والعلاج بالماء الحار أو
بالأمواج فوق الصوتية·

وتأتي التمارين الرياضية لتحتل مكانة مميزة بين الوسائل العلاجية
الفيزيائية، فهي الأكثر استخداما وتكون عادة مصممة بحيث تؤدي الى أحد
النتائج الثلاث التالية: زيادة مقدار الحركة في المفصل، زيادة قوة العضلات،
أو تدريب العضلات على التمدد والتقلص بانسجام وتناسق·
وتستخدم التمارين الرياضية لمساعدة المرضى الذين يعانون من مشكلات في
التنفس والرئتين، بالإضافة الى استخدامها المعروف لعلاج حالات الشلل
والتشنج·· حيث تساعد على تنشيط الدورة الدموية وإرخاء العضلات المتشنجة·

وظهر مؤخراً توجهاً جديداً لاستخدام التمارين الرياضية المائية في
العيادات المتخصصة بالعلاج الفيزيائي·· وكانت ألمانيا الدولة السباقة في
هذا المجال، ثم بدأت التمارين المائية تنتشر في دول العالم الأخرى··
وبالرغم من النتائج الجديدة التي حققتها هذه الوسيلة العلاجية، ولكن ما
يزال هناك المزيد من الفوائد التي يمكن أن نجنيها من العلاجات التي تعتمد
على الماء·· والتي لا يمكن الحصول عليها في حالات الماء الساكن حيث لا يمكن
التحكم بسرعة حركة الماء وفقاً لحاجات معينة·ويعتبر الماء بيئة نموذجية
لتدريب المريض على تنسيق قدراته الحركية وذلك بسبب خاصية العوم التي يؤمنها
للمريض·· فالماء يساعد عل تقليل الضغط على العمود الفقري والمفاصل
والأربطة، ولذلك يجد المرضى أن كثيراً من الحركات التي لا يستطيعون تأديتها
أو الحركات التي يجدون فيها صعوبة بالغة تكون سهلة بالنسبة لهم إذا قاموا
بها في الماء·· ويمكن وضع برنامج مناسب لتدريب المريض على تنسيق استجاباته
الحركية من خلال إجراء تغييرات في سرعة حركة الماء بدون أن يكون للمريض علم
بذلك·
كما يؤمن الماء بيئة جديدة لتدريب الجهاز التنفسي والعمليات الأيضية·· حيث
أن ضغط الماء يكون أكبر من الضغط الجوي المحيط، وهو ما يجعل قوة الجهد
المطبقة على الصدر تعمل على إعاقة عملية الشهيق وتسهيل عملية الزفير، ويمكن
الاستفادة من هذه الحالة بشكل ممتاز لتقوية عضلات الجهاز التنفسي··
وبزيادة سرعة الماء يزداد الضغط على الصدر وبذلك يوضع المريض في مواقف
تزداد صعوبتها تدريجياً· وتتطلب نشاطاً أكبر في العضلات يجبر المريض على
القيام به بدون أن يشعر بذلك·
كما تعتبر مقاومة الماء من أهم التدريبات البدنية الخاصة بعضلات البدن
والأطراف·· ويمكن تعديل قوى الدفع بشكل يناسب المريض وذلك عن طريق زيادة
السطح المعرض لهذه القوى باستخدام ألواح خاصة للسباحة أو المجاديف التي
توضع في اليدين أو القدمين، بالإضافة الى إمكانية تعديل هذه القوى عن طريق
تغيير سرعة الماء·

ويستفاد من الماء أيضاً لإجراء تمارين خاصة بالأوعية الدموية وذلك بفضل
خاصيته في توصيل الحرارة·· فالانقباض والتمدد المتعمد للأوعية الدموية
الموجودة في الجلد يؤديان الى زيادة في عملية إمداد الأنسجة بالدم اللازم
لها·· ويمكن التحكم بدرجة حرارة الماء في البرك الصغيرة بشكل أسهل من البرك
الكبيرة ولذلك يفضل استخدامها في المجالات الطبية·
ويتم خلال التمارين المائية قياس الجهد العضلي·· ويتم تسجيل الحركات بواسطة
كاميرا فيديو موضوعة فوق أو تحت سطح الماء بحيث يتم مقارنتها بواسطة
الكمبيوتر لمعرفة مدى التحسن خلال فترة العلاج·

وفي أواخر القرن العشرين تدخلت التكنولوجيا لتضفي على العلاج الفيزيائي
كثيراً من التطورات، وقدمت خدماتها الجليلة لمرضى يعانون من آلام وإعاقات
مزمنة·· فأصبح هناك أنواع من أجهزة المايكرو كمبيوتر التي تستخدم لإرسال
استشارات كهربائية الى العضلات مباشرة بعد أن أصبحت الإشارات الطبيعية غير
قادرة على الوصول اليها بسبب إصابات الحبل الشوكي·· وتستخدم في أجهزة
الكمبيوتر هذه برامج متطورة تقوم بتقليص العضلات وتنسق حركتها بحيث يستطيع
المريض الوقوف والجلوس والمشي واستخدام يديه للقيام بحركات عديدة· ولكن هذه
الأجهزة ما تزال أيضاً في مرحلة التجربة، وهي بالرغم من ارتفاع كلفتها،
إلا أنها تبدو الأمل الأكثر إشراقاً في مستقبل ضحايا الإصابات العصبية·
إضافة الى تلك الأجهزة هناك الكراسي المتحركة المزودة بأنظمة تحكم يتم
تشغيل بعضها صوتياً أو بواسطة حركة العين·





 الموضوعالأصلي : ذوي الإحتياجات الخاصة // المصدر : منتديات طيبة الجزائرية // الكاتب:c.ronaldo


توقيع : c.ronaldo





الثلاثاء 15 يناير 2013 - 11:06
المشاركة رقم:
عضو vip
عضو vip


إحصائيةالعضو

مُساهمةموضوع: رد: ذوي الإحتياجات الخاصة


ذوي الإحتياجات الخاصة


بارك الله فيك اخى على المشاركة الطيبة
يدل مفهوم الضغط النفسي الي تعرض الشخص الي صعوبات ومشكلات يشعر انها اكثر
من طاقته لذا لايستطيع تحملها .والضغط النفسي يهدد في العادة الي صحة
الانسان وسلامته بسب توليده لردودفعل جسمية او سيكلوجية تؤثر عليه علي
المدي الطويل او القصير.
يمكن تقسيم الضغوط النفسيه الي قسمين:
اولا :ضغوط داخليه:
ا-القلق
والتوتر:وهذا ينتج في العاده بسب الاحساس بالنقص الذي يشعربه الوالدين
نتيجة ولادة طفل معاق في الاسرة وكذلك قد يعود السبب ايضا الي احساس
الوالدين بالخجل من المجتمع لوجود هذا الطفل المعاق بالاسره.
ب-الصدمه :بسبب عدم تهيئه الوالدين لميلاد مثل هذا الطفل وتعتمد الصدمه علي نوع الاعاقه وشدتها.
ج-الشعور بالذنب :قد يشعر احد الوالدين انه السبب في ميلاد هذا الطفل بسب ما اقترفه من اخطاء واثام.
د-الحزن
والاسي:في البدايه يشعر احد الوالدين بالفرح والسرور لقرب قدوم الطفل
ولكن عندما يولد هذا الطفل معاق تتغير الصوره ويبدو عليهم القلق
والاكتئاب.
ه-الاحساس بالنقص:وهذا بسبب صعوبةالتكييف مع المجتمع.
ثانيا:الضغوط الخارجيه:
ا-احتياجات
الطفل المعاق:يحتاج الطفل المعاق الي الكثير من المتطلبات من الاسره حيث
يحتاج الي صرف مبالغ قد تكون الاسره غير قادره علي تلبيتها من الناحية
المادية اوغير الماديه.مثل (مراجعة المستشفيات وكثرة المواعيد وغيرها).
ب-المجتمع
والاهل:يتعامل في العاده المجتمع والاقرباء بشي من الرثاء لوالدي هذا
الطفل وهذا التعامل يولد شعورا سلبيا لهذه الاسره ويكون قاسيا اكثر اذا كان
هذا المعاق (انثي).
ج-التعامل مع المعاق:كثير ما نجد
الحيره في التعامل مع هذا الطفل من افراد الاسره وذلك بسب عدم معيار محدد
لكيفية التعامل معه!هل تترك له الحريه ليعيش حياته كما يريد ام تكون ظمن
وصايه خاصه ثم ما هي المدارس المناسبه لمثل هذا الطفل.







 الموضوعالأصلي : ذوي الإحتياجات الخاصة // المصدر : منتديات طيبة الجزائرية // الكاتب:ain soltane


توقيع : ain soltane





الثلاثاء 15 يناير 2013 - 16:07
المشاركة رقم:
الاعضاء المميزين
 الاعضاء المميزين


إحصائيةالعضو

مُساهمةموضوع: رد: ذوي الإحتياجات الخاصة


ذوي الإحتياجات الخاصة


شكرا على هذه المبادرة إخواني الأفاضل دمتم في خدمة المجتمع خصوصا هذه الفئة المهمشة نوعا ما ولا يعطى لها حقها في التمتع بالحياة مثلها مثل بقية الأفراد في هذا المجتمع.





 الموضوعالأصلي : ذوي الإحتياجات الخاصة // المصدر : منتديات طيبة الجزائرية // الكاتب:26hana


توقيع : 26hana





الثلاثاء 15 يناير 2013 - 20:54
المشاركة رقم:
عضو vip
عضو vip


إحصائيةالعضو

مُساهمةموضوع: رد: ذوي الإحتياجات الخاصة


ذوي الإحتياجات الخاصة


اتمنى المشاركة من بقية الاعضاء
لاهمية الموضوع






 الموضوعالأصلي : ذوي الإحتياجات الخاصة // المصدر : منتديات طيبة الجزائرية // الكاتب:ain soltane


توقيع : ain soltane





الثلاثاء 15 يناير 2013 - 22:25
المشاركة رقم:
عضو vip
عضو vip


إحصائيةالعضو

مُساهمةموضوع: رد: ذوي الإحتياجات الخاصة


ذوي الإحتياجات الخاصة


الرياضة لذوي الاحتياجات

ترجع فكرة رياضة المعوقين إلى أيام الحرب العالمية الثانية عندما جاء الدكتور لوديج جوثمان إلى المركز الخاص بجرحى العمود الفقري في مستشفى ستوماندفيل بإنجلترا ، حيث كان المقعدون يقضون حياة ساكنة وخاملة ، وفي عزلة تامة يتجرعون ذكريات الماضي وآلام الحاضر ، وبالتالي يفقدون ثقتهم بأنفسهم ، وبكل شيء يحيط بهم .
وقد كان الدكتور جوثمان من مؤيدي الفكرة القائلة إن باستطاعة الرياضة أن تساعد أصحاب العاهات على إستعادة توازنهم الجسدي والمعنوي ، وتحقق لهم اتصالا أفضل بالمجتمع ، كما تنمي قدراتهم البدنية والعقلية ، وأن هدف العاب المعوقين سواء الرجال أو النساء ، أن تحفز وتدفع لديهم الأمل والإلهام فالمعوق يستمد رؤيته لذاته من خلال رؤية الآخرين له .

ما هي أنواع الإعاقة التي يمكن أن يمارس أصحابها الرياضة ؟
وهل الرياضة مناسبةللمعاقين كما هي للأصحاء ؟..
الرياضة في الإعاقة متعددة ومتنوعة، والحقيقة جميع فئات الإعاقة، ما عدا الإعاقات الشديدة جداً، تستطيع أن تمارس وتؤدي دوراً في مجال الرياضة، في مجال الرياضةبمستوياتها، وباستخدام المعينات المختلف في هذا الموضوع. فهنالك من الإعاقات الحركية أنواعٌ متعددة من الألعاب الرياضية، رياضية في انتظامها الرياضي، وفي قوانينها الرياضية، وفي ترتيبها الرياضي السليم فيها، ولذلك المعوق لديه الطاقات الكثيرة بالتدريب، وباستخدام المعينات يستطيع أن يؤدي أدواراً كثيرة في مجال الرياضة، وفى المجال غير رياضي.

هل هناك سنٌّ معين بالنسبة للمعاقين لممارسة الرياضة التنافسية ؟
يعني على مستوى نسبة هذه الفئات لخاصة
هل الأمر كما للأصحاء هناك سنٌّ معينة أم أن هنا الأمر يختلف؟
هو رياضة المعاقين ممكن الواحد يمارسها حتى منذ الولادة كلما كان التدخل مبكر كلما كان الشيء أفضل، وخسارة أفضل سواء كان في العلاج الطبيعي، أو البدني الوظيفي.. يكون أفضلبالرياضة وسائل وقالت الأبحاث والدراسات كلما كانت مبكرة كلما كانت أفضل, لا يوجد سنٌّ، ولا يعني ممكن من الصفر للسنوات الستينات وما فوقها..يعني لا شك أن إحدى مشاكل المعاقين تتعلق بالجانب النفسي والاجتماعي بدرجة كبيرةجداً، فكيف يمكن أن تتعامل مع هذا الجانب

كيف يمكن معالجته من خلال الرياضة؟
الرياضة تعطي للإنسان أولاً الاختلاط والاندماج، ثم تعطي له –أيضاً- أن يقدم مالديه من قدرات ومن إمكانيات، إنه أنا عندي إمكانيات، الإنسان المعوق عنده إمكانياتليس خالي، عنده بواقي هذه الإمكانيات، إذا صقلت ستنال إعجاب الآخرين، أن يُقَدَّرمن الآخرين بأن يعطوا له نوع من الإعجاب، نوع من التصفيق، نوع من إنه يستمعوا إليه،يشاهدوا لعبه، هذا في حد ذاته يعتبره بالنسبة إله تقدير واحترام ورفع من قيمتهالذاتية.









 الموضوعالأصلي : ذوي الإحتياجات الخاصة // المصدر : منتديات طيبة الجزائرية // الكاتب:أسماء


توقيع : أسماء





الثلاثاء 15 يناير 2013 - 23:25
المشاركة رقم:
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات


إحصائيةالعضو

مُساهمةموضوع: رد: ذوي الإحتياجات الخاصة


ذوي الإحتياجات الخاصة




تنمية المهارات الحركية





والمهارات
الحركية الكبرى للطفل هي تلك التي تؤهله للمشي. ويترتب عليها مهارات عديده
مثل صعود الدرج والقفز والركض وركوب الدراجة وما الى ذلك.ولتنمية هذه
المهارات عند من يتأخر عنده الوصول إليها في الوقت الطبيعي، فقد ينصح
الطبيب بتمارين من العلاج الطبيعي.



العلاج الطبيعي

يقصد بالعلاج الطبيعي العلاج من دون
استخدام العقاقير أوالتدخل الجراحي . ويعتمد على التمارين والحركات
المتتالية التي قد يستخدم فيها أدوات للمساعدة بهدف الوصول لتمكين الجسم من
القيام بمهارة معينة. وتنقسم تمارين العلاج الطبيعي إلى قسمين أساسيين.


1- تمارين المرونة


وتستخدم غالبا للأطفال المصابين بالشلل الدماغي وذلك
نتيجة لقلة حركتهم مما يؤدي مع مرور الوقت لتشوه والتواء في المفاصل
والعظام نتيجة لزيادة شدة التوتر (التيبس) العضلي المستمر. وهذه التشوهات
تعيق من تمريض الطفل ونقلة وقد تؤدي إلى الألم خاصة بعد حدوث خلع لتلك
المفاصل الذي يتطور مع مرور الوقت وبما أن بعض المصابين بالشلل الدماغي
يتحسنون مع مرور الوقت مما يمكنهم من الجلوس والوقوف وإن تأخروا في ذلك.
مما يحفظ لهم سلامة المفاصل وأوتار العضلات والعظام وتفادي تشوهها . فلا
تعيق اكتساب المهارات الحركيه..ويفيد اداء تمارين المرونة يوميا في الحفاظ
على المفاصل وأوتار العضلات والعظام.


2- التطوير والتقوية

تدعم هذه التمارين من القدرات التي اكتسبها الطفل
وتعمل على تطويرها. ذلك لان المهارات الذاتية تعتمد على بعضها البعض فلا
يمكن اكتساب مهارات جديدة من دون نضج المهارات الأساسية. فيستحيل مثلا، أن
يمشي الطفل قبل أن يستطيع الوقوف او يستطيع الجلوس بشكل جيد. ويتميز الطفل
الطبيعي عن المعاق في قدرته على تنمية مهاراته بنفسه، بينما يحتاج المعاق
إلى المساعدة والتدريب تحت إشراف ومشاركة الوالدين للوصول الى التطور ذاته.
وعلى كل حال فمن الممكن على الطبيعيين والمعاقين اكتساب المهارات بالتمرين المستمر..




ويمكن تقسيم تمارين التطور الى:


1 -تطوير المهارات العامة: تمارين التحكم بالرأس والرقبة والانقلاب على الجنبين والجلوس والحبو والوقوف والمشي
2- تطوير المهارات الدقيقة: تمارين حركة الأصابع لالتقاط واللعب بالأشياء الصغيرة والكتابة.

تطوير المهارات العامة


إن ممارسة هذه التمارين بصفة تدريجية ومتكررة خلال
اليوم تساعد الأطفال ممن يجدون صعوبة في التحكم في الرأس أوالجلوس أوالوقوف
الى الوصول للتمكن من هذه المهارات. وسنستعرض هنا بعض التمارين عامة التي
قد لا يستطيع الطفل القيام بها كاملة بحسب شدة الإصابة أولوجود إعاقات
كالعمى والصمم والتخلف العقلي الشديد. ولكن لا يمنع ذلك من الاستمرار في
محاولة تأدية هذه التمارين. ويشجع الوالدان إلى إضفاء جو من المرح لهذه
التمارين بالتحدث واللعب والضحك مع الطفل.


التحكم بالرأس واليدين


مع استلقاء الطفل على الظهر : ضعي لعبة لها صوت اوشكل
يشد الانتباه، أمام أوفوق طفلك وحركيها من جانب إلى آخر وقربيها وأبعديها
عنه. هذا التمرين يشجع الطفل على إدارة ورفع رأسه وتحريك يديه. امسكي يدي
اوكتفي طفلك واسحبيهما برفق إلى أعلى باتجاه وضع الجلوس مما يعمل على تقوية
عضلات الرقبة الأمامية للتحكم في منع تأرجح الرأس.


التمدد على البطن


ضعي وسادة مناسبة تحت بطن الطفل مع التأكد من عدم
وضعها تحت يديه ثم يتم تشجيع الطفل على رفع بصره ورأسه إلى الأمام وذلك
بوضع لعبة ملفته للانتباه أمامه.وعندما يصبح بإمكانه أن يفعل ذلك سيبدأ في
إسناد نفسه على ساعديه ثم سيقدم على إسناد نفسه بذراعين مستقيمتين.


الانقلاب على الظهر والبطن


مع استلقاء الطفل على ظهره، امسكي قدمي الطفل وحاولي
مساعدته على قلب نفسه ببطء، عن طريق لف رجليه لاحد الجوانب. وعندما يتعلم
اللف من ظهره الى بطنه، يدرب الطفل على الانقلاب من بطنه إلى ظهره. ويمكن
تشجيعه على هذا التمرين بوضع لعبة بجانبه.


الجلوس


يعتبر الجلوس وضع جيد لتنمية المهارات والإدراك، لذا
تفادي استلقاء طفلك على ظهره طوال الوقت بل يجب تحديد أوقات يكون فيها
جالسا . وعليه يتم إسناد الطفل في وضع الجلوس مع ملاحظة استقامة الظهر ووضع
القدمين بشكل سليم. كما يجب تفادي أوضاع جلوس التربع ووضعية الساقين على
شكل W لأنها مضرة للطفل. واجعلي الجلوس مشوقا، فتحدثي والعبي مع الطفل
اوقدمي له الطعام.ويمكن إعادة تمارين التحكم في الرأس والطفل في وضع
الجلوس. ولتنمية قدرته على التوازن أثناء الجلوس حركي كتفيه أوادفعيه برفق
من جانب إلى آخر.


الحبو


قبل أن يستطيع الطفل الحبو يجب علية التحكم بالرأس
واليدين. وفي مرحله متقدمه يوضع الطفل على بطنه مع وضع وسادة تحته،، وتقوي
يديه عن طريق تحفيزه على رفع جسمه. وثم ترفع قدميه وحوضه عن الأرض وجعل ثقل
جسمه على يديه لتقويتهما. كما يفيد وضع لعبة أمامه على مسافة مناسبة حتى
يمد يده ليمسكها.


الجثو على الركبتين


احضري طاولة تناسب طول طفلك عند وقوفه على ركبتيه
وضعي عليها لعبة مشوقة. ثم أوقفي طفلك على ركبتيه مع وضع يديك خلفه . ويجب
إعطاء الطفل قسطا من الراحة بين فترة وأخرى.


..وعلى القدمين


ضعي طفلك على كرسي وثبتي قدميه على الأرض ثم ضعي بعض
اللعب على مسافة مما سيشجعه على الوقوف في محاولة منة للوصول إليها .مد
يديك له ودعيه يمسك بأصابعك ثم ارفعيه وشجعيه على الوقوف والمشي. لزيادة
القدرة على التوازن يمكن إسناد الطفل الى كرة كبيرة ثم دفعه إلى الأمام
لتمرين اتزان وقوفه مع إمساكه من قدميه، كما يمكن تحريك الكرة أوالاسطوانة
إلى الأمام لإعطاء الطفل فرصة لتحريك قدميه والمشي.


المشي


لا غرابة أن تأخذ اكتساب هذه المهارة وقتا طويلا لأن
عملية المشي عملية معقدة حتى على الأصحاء، فلكي يمشي الطفل عليه أولا
الوقوف على قدميه وإن تتحمل كلتاهما ثقل جسمه . لذا يجب التركيز على تمارين
التوازن مع تقوية حركات الساقين وتعديل العيوب إن وجدت. وقد تحتاج تمارين
المشي إلى أدوات مساندة لأدائها.


تطوير المهارات الدقيقة


تقوم اليدين والأصابع بتأدية المهام تتطلب تحريك
العضلات الصغيرة فيها بتناسق وتوازن والتمارين التالية تركز على حركات
أصابع اليد:
1- شجعي الطفل على التقاط كرات صغيرة أوخرز باستخدام
الإبهام والسبابة ووضعها في علبة ويمكن التدرج باستعمال قطع كبيرة أولا إذا
كان الطفل لا يستطيع مسك الأشياء الصغيرة. (تنبيه، بعد الانتهاء خبئي جميع
الأشياء الصغيرة لكي لا يبتلعها لطفل).
2 شجعيه على إدخال أشكال كمكعب ومثلث في فتحات علبة تسمح فقط لإدخال هذه الأشكال.
3- شجعيه على إدارة قرص الهاتف . اولعبة بها فتحات وقرص
4 - شجعيه على الإمساك بالقلم والخربشة على الورق .
5 - شجعيه على نظم مجموعة من الخرز الكبير والصغير في خيط.

إرشادات عامة


تعتبر وضعية الجسم في الأوضاع المختلفة ذات أهمية
بالغة لتفادي المضاعفات الناتجة من قلة حركة الأطراف والعضلات.


لذلك عليك مراعاة النقاط التالية:

الوضعية الصحية عند الجلوس


يجب إسناد الطفل جيدا من الخلف ومن الجانبين بشكل
يضمن استقامة الظهر. ويمكن وضع منشفة ملفوفة على الجانبين .أو وضع وسائد.
كما يجب الحفاظ على وضع الرأس في المنتصف. أما في حالة وجود شد أوتيبس عضلي
في الساقين فتوضع مخده بين الساقين لإبقائها متباعدتين


الوضعية الصحية عند حمل الطفل:


يجب دائما حمل الطفل في وضع يسمح له برؤية من حوله
ليزيد انتباهه. وإذا كان مصاب بشد (تيبس) عضلي فيجب حمله وساقاه متباعدتان.


الوضعية الصحية عند النوم


يمكن أن ينام الطفل على جانبيه أوبطنه أوظهره .
والأفضل التنويع إذا لم يوجد مانع مثل تفادي الأوضاع التي تزيد التيبس
العضلي.وتقل حركة الطفل بشكل اكبر خلال النوم لذا من الضروري تحريكه من
جانب لآخر بين فترة وأخرى (حوالي كل ساعتين). ويجب الانتباه إلى استقامة
الظهر وجميع الأطراف بما في ذلك اليدين والأصابع ويمكن وضع قطع شاش ملفوف
في الكف لفرد اليد ووضع وسادة بين الساقين لإبقائهما متباعدتين.






 الموضوعالأصلي : ذوي الإحتياجات الخاصة // المصدر : منتديات طيبة الجزائرية // الكاتب:c.ronaldo


توقيع : c.ronaldo





الثلاثاء 15 يناير 2013 - 23:27
المشاركة رقم:
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات


إحصائيةالعضو

مُساهمةموضوع: رد: ذوي الإحتياجات الخاصة


ذوي الإحتياجات الخاصة





كيفية التعامل مع المكفوفين



لو قدر لأي أحد منا مقابلة شخص كفيف البصر للمرة الأولى أو
التعامل معه حتما ستسأل نفسك؟
كيف لي التصرف مع هذا الإنسان بطريقة صحيحة تجعلك أنت
والكفيف تشعران بالارتياح.



وللإجابة عن ذلك أسوق إليك عزيزي القارئ هذه الإرشادات
لعلها تفيدك فيما لو ساقتك الظروف للتعامل مع أشخاص مكفوفي
بصر فتكون لديك الخبرة والدراية للقيام بدورك دون أي صعوبة
تذكر.

1ـ الكفيف مثل أي شخص آخر لا يختلف عنك، لذا عامله بشكل
طبيعي وبدون افتعال.



2ـ لا تظهر له العطف الزائد والشفقة، فأكثر ما يؤثر في
نفسه كلمة مسكين، فهذه الكلمة تجعله يشعر وكأنه عاجز حقا.




3- عند التقائك بكفيف لابد من تحيته ومصافحته عوضا عن
الابتسامة التي ترسم على شفتيك لغيره.



4- عندما تتحدث مع الكفيف أخبره انك تتحدث إليه فهو لا يرى
عينيك حتى يعرف انك تتحدث إليه لذا ناده باسمه حتى يعرف أن
الحديث موجه إليه خاصة عندما يكون مع مجموعة فانك في حديثك
تنتقل من شخص لآخر.



5- عند التحدث مع الكفيف لا تحاول رفع صوتك بل اجعل حديثك
معه مثل السوي تماما لان ارتفاع الصوت يؤذيه ويؤدي إلى
مضايقته.



6- لا تشعر بالإحراج من استخدام ألفاظ تتعلق بالنظر مثل:
انظر إن رأيت من وجهة نظرك الخ. فهذه الكلمات لا تحرج
الكفيف فهو يستخدمها في حديثه وان كان لا يرى ولا تتجنب
استخدامها لأن ذلك سوف يحرجه.



7- لا تشعر بالإحراج من التحدث عن كف البصر وعن إعاقته
فهذا لا يضايقه لأنه اعتاد عليها وإنما عليك إتباع الأسلوب
المناسب.



8- إذا قابلت كفيفا ومعه مرافق مبصر يريد شيئا فلا توجه
الأسئلة وتخاطب المرافق المبصر بما يريده الكفيف، وإنما
خاطب الكفيف فهو يستطيع التحدث عن نفسه والتعبير عما يريد.




9- عند التحدث مع الكفيف عليك أن تستدير وتنظر باتجاهه
وان كان لا يراك فهو يشعر ويعرف إن كنت تتحدث إليه وأنت
تنظر باتجاهه من خلال اتجاه صوتك، كما انه من غير اللائق
التحدث إلى شخص مبصر دون النظر إليه فان ذلك ينطبق على
الكفيف أيضا.



10- عند دخولك على كفيف دعه يشعر بوجودك وذلك عن طريق
إخراج بعض الأصوات، ولا تعتمد على انه يعلم بوجودك، فهو لا
يراك وأنت تدخل.



11- إن كنت قد انتهيت من حديثك وأردت الخروج من الغرفة
مثلا، فعليك أن تعلم الكفيف وتنبهه لذلك، فهو لا يراك وأنت
تخرج ومن المحرج أن يتحدث إليك وهو يظن انك مازلت في
الغرفة ويكتشف بعد ذلك انه يحدث نفسه.
12- لا تقدم الكثير من المساعدات للكفيف وخاصة في الحالات
التي يمكن القيام والعمل بها بمفرده، فانك إن فعلت تجعله
عاجزا عن القيام بأبسط الأعمال، ومع مرور الزمن فانه لن
يستطيع الاعتماد على نفسه أبدا والاعتماد على الآخرين بشكل
دائم.



13- إذا قام الكفيف بأداء عمل بسيط معتمدا على نفسه فلا
تنظر إليه باستغراب وكأنه قام بمعجزة وتقوله له "هل فعلت
هذا وحدك دون مساعدة" فإنك تعامله وكأنه طفل.



14- إذا أردت إرشاد الكفيف إلى موضع شيء فلا تقل له هناك
فهو لا يرى هناك وإنما كن دقيقا في الشرح وقل مثلا على
يمينك على بعد ثلاثة أقدام وهكذا.



15- عند تواجدك في مكان مع الكفيف اشرح له ما يوجد حوله
حتى تكون لديه فكرة عما يحيط به تفاديا لما قد يقع إذا
تحرك دون أن يكون على علم مسبق بموقعها كذلك فان الأشياء
المعلقة والبارزة على مستوى رأسه قد تكون خطيرة عليه إذا
لم يعلم بوجودها.



16- لا تترك الأبواب نصف مفتوحة فان ذلك يعرض الكفيف لخطر
الاصطدام بها فالأبواب إما مغلقة تماما أو مفتوحة تماما.




17- إذا لزم الأمر تغيير أثاث الغرفة أو تحريك أي قطعة من
مكانها الذي اعتاد عليه الكفيف، فعليك إعلامه بهذا التغيير
تجنبا لأي صدمات غير متوقعة.



18- عند تقديمك شيئا ما للكفيف لا تقل له خذ فهو لا يرى
اتجاه يدك وموقعك، وبالتالي فانك إما تصدر صوتا بالشيء
الذي تريد تقديمه له فيسمع الصوت ويعرف الموقع والاتجاه
ويسهل عليه أخذه، وإما أن تقربه إلى يده حتى يلمسه ويشعر
فيستطيع أخذه.



19- عند تقديمك شرابا من أي نوع للكفيف لا تملأ الكأس إلى
آخره فان ذلك يؤدي إلى سبكه.



20- إذا قدمت للكفيف طعاما فاذكر ما الطعام واذكر موقعه
على الطاولة وموقع الكأس والأدوات الأخرى، حتى يتسنى له
أخذه دون أن يوقعه، وأفضل طريقة لشرح مواقع الأشياء هي
استخدام طريقة الساعة وهي كالتالي:
ـ تشرح للكفيف وتقول له إن الكأس عند الساعة "3" وقطعة
الجبن عند الساعة "8" والطبق الرئيسي عند الساعة "6"
وهكذا.



21- إذا قابلت كفيفا في الطريق فلا تمسك يده مباشرة وتجره
فقد لا يحتاج إلى مساعدتك وعليك أولا أن تعرض عليه
المساعدة فإذا كان بحاجة إليها طلبها منك وإذا رفضها فهذا
يعني أن بإمكانه أن يعتمد على نفسه في هذا الأمر ويجب أن
تشجعه على ذلك.



22- إذا أردت أن ترشد الكفيف إلى مكان ما وأصبحت أنت
المرافق المبصر فلا تجره خلفك أو تدفعه أمامك وإنما اتبع
طريقة المرشد الصحيحة وهي كالتالي:
أـ يقف المرشد المبصر متقدما نصف خطوة عن الشخص الكفيف،
ويقف الكفيف على الجانب من جهة المرشد المبصر.
ب ـ يقوم الكفيف بمسك المنطقة فوق الكوع (المرفق) للشخص
المبصر خلف الوسط بالنسبة لجسم الكفيف، مستخدما يده اليمنى
ليمسك فوق المرفق لليد اليسرى للمرشد، وتكون مسكة اليد
معتدلة وخفيفة.
ج ـ عند السير في ممرات ضيقة يقوم المرشد بتحريك يده واليد
التي يمسك بها الكفيف إلى الخلف وسط ظهره وهذه الإشارة
تنبه الكفيف إلى أن يقف خلف المرشد مباشرة على بعد خطوة،
وبعد الانتهاء يعيد المرشد يده إلى الوضع السابق.
د ـ عند صعود السلالم يجب أن يتوقف المرشد برهة للإشارة
إلى انه سوف يصعد أو ينزل السلم ومن حركة جسم المرشد سوف
يدرك الكفيف انه سوف يصعد أو ينزل السلم ومن الممكن أن
يوضح لفظيا مثل "اصعد الدرج".
هـ ـ عند الجلوس على مقعد يقوم المرشد بوضع يد الكفيف على
ظهر أو يد الكرسي.






 الموضوعالأصلي : ذوي الإحتياجات الخاصة // المصدر : منتديات طيبة الجزائرية // الكاتب:c.ronaldo


توقيع : c.ronaldo





الثلاثاء 15 يناير 2013 - 23:27
المشاركة رقم:
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات


إحصائيةالعضو

مُساهمةموضوع: رد: ذوي الإحتياجات الخاصة


ذوي الإحتياجات الخاصة




فوائد الرياضه للمعاقين



تعود
تجذور العلاج بالترفيه إلى الحضارات القديمة وبشكل خاص الحضارة الفرعونية
في مصر والحضارة الصينية واليونانية والعربية. حيث لوحظت تلك العلاقة
الوثيقة بين النفس والجسد والتأثير الجيد الذي يحدثه الترفيه والنشاطات
الترفيهية المتنوعة على نفسية المصاب بأمراض مزمنة أو إعاقة معينة وسرعة
شفائه أو تحسن حالته وتطور قدراته الكامنة وسهولة تكيفه مع الصعوبات التي
يعاني منها
.




وصف أبو
الطب أو ابوقراط التمارين الرياضية لعدد من المرضى كوسيلة للشفاء من
الأمراض التي يعانون منها. وفي بداية عصر النهضة ظهرت في احد البلدان
الأوروبية ترجمة إلى اللغة الألمانية لنص طبي عربي كتبه أحد الأطباء العرب
القدامى يؤكد على التأثير الايجابي لممارسة الحركات الرياضية على النواحي
الجسدية والعقلية عند الأفراد المصابين بأمراض مختلفة
.





العلاج بالترفيه




يمكن
تعريف العلاج بالترفيه على انه مجموعة من الأنشطة والفعاليات والبرامج
الترفيهية يعدها مختصون وتعتمد على استخدام وسائل متنوعة مثل الحيوانات
والموسيقى والألعاب والرياضة والفنون المتنوعة بما في ذلك التمثيل والدراما
والرسم والتلوين في معالجة النواحي الجسمية والنفسية والعاطفية والاجتماعية
والإدراكية عند الأفراد المعاقين أو المصابين بأمراض مزمنة
.




وتهدف
هذه الأنشطة والفعاليات إلى تطوير جوانب معينة عند الفرد المعاق أو المصاب
بمرض مزمن أو تساعده على التكيف والتأقلم مع الصعوبات التي يعاني منها أو
توجيه اهتمامه إلى أنشطة وفعاليات تناسب قدراته
.




وقد
يكون هدف العلاج بالترفيه شغل وقت الفراغ عند المعاق أو المريض وبالتالي
الحد من الإحساس بالعجز أو عدم الثقة بالنفس والاكتئاب والمشاعر السلبية
الأخرى والتي تؤثر بشكل سلبي على تطور قدرات الفرد المعاق أو تعيق عملية
شفاء وتحسن المصاب بمرض مزمن. وتعد ماري بوتر وهي مختصة بالخدمة الاجتماعية
من الدنمارك من أوائل الأشخاص الذي صمموا برامج ترفيهية متكاملة للأفراد
المصابين بأمراض مزمنة أو إعاقات مختلفة

.




وذلك في
عام 1895، ومنذ ذلك التاريخ ظهر عدد كبير من البرامج المصممة بشكل خاص لكي
تساعد المعاقين في تطوير مهارات معينة، وظهر كذلك عدد آخر من الجمعيات
والمؤسسات التي تعتني بهذا النوع من البرامج الترفيهية الموجه للمعاقين
والمصابين بأمراض مزمنة وأسرهم على سبيل المثال لا الحصر الجمعية الأميركية
للمعالجة الترفيهية

.




وأصبح
مسمى أو تخصص معالج بالترفيه

Recreational Therapist

من التخصصات المعروفة في مجال علاج وتأهيل المعاقين، ويوجد في الوقت الحالي
في كثير من مؤسسات ومراكز تأهيل المعاقين أو في المستشفيات الخاصة بالأمراض
المزمنة قسم خاص بالعلاج بالترفيه بعد أن تبين مدى فائدة هذا النوع من
العلاج في تأهيل المعاقين والمصابين بأمراض مزمنة. ويدرس هذا التخصص في عدد
من الجامعات والمعاهد العلمية في بلدان غربية مختلفة
.





المعالج بالترفيه




يستخدم
المعالج بالترفيه كما كبيرا من الوسائل والتقنيات لتحسين النواحي العاطفية
والجسدية والاجتماعية عند الفرد المصاب ويستغل وقت الفراغ عند الفرد المعاق
أو المصاب بأمراض مزمنة بنشاطات ترفيهية تكون موجهة بالدرجة الأولى لتأهيل
أو علاج أو تطوير الأداء في مجال معين وذلك لتحسين الوظائف الحياتية
ولتخفيف أو الحد من تأثير المرض أو الإعاقة على الشخص المصاب
.




ويختلف
المعالج بالترفيه عن المعالج الطبيعي أو الوظيفي بأمور عدة منها أن المعالج
بالترفيه يساعد المصاب على التأقلم مع فقدانه لقدرات معينة تعتبر أساسية
للانخراط في نشاطات رياضية أو اجتماعية أو فنية، فعلى سبيل المثال قد يساعد
المعالج بالترفيه شخص أصيب بإعاقة حركية تمنعه من المشي بالتحول إلى ممارسة
لعب الشطرنج أو الرسم أو نشاط آخر لا يحتاج إلى حركة بالأطراف السفلى، وقد
يقوم المعالج بتطوير اهتمامات الشخص المصاب إلى نشاط آخر يناسب قدراته
الحالية يساعده على الاندماج الاجتماعي أو يساعده على تحسين وضعه الصحي
.





وسائل المعالج




تتنوع
وسائل المعالج بالترفيه وتختلف من مختص إلى آخر ومن مؤسسة إلى أخرى وتشتمل
على كم كبير من الفعاليات والأنشطة الرياضية والحفلات الموسيقية والرحلات
والمسابقات والبرامج الترفيهية المصممة بشكل خاص لكي تناسب كل حالة على حدة
أو مجموعة متجانسة من الحالات
.




وقد
تستخدم في بعض الأحيان الحيوانات مثل الدولفين أو الخيول، حيث تعد السباحة
مع الدولفين في الماء نوع من العلاج بالترفيه بالإضافة إلى كونها نوعا من
العلاج الطبيعي وقد تبين للباحثين الفوائد الجمة للسابحة مع الدولفين
بالنسبة للمصابين باضطراب التوحد أو الإعاقة الذهنية، والأمر نفسه بالنسبة
لركوب الخيل فهو علاج طبيعي في المقام الأول ويمكن اعتباره من العلاج
بالترفيه عند بعض الحالات
.





فوائد االعلاج بالترفيه




هناك
دراسات علمية كثيرة تم توثيقها قام بها عدد من المختصين تؤكد على الفوائد
الجمة للعلاج بالترفيه عند المصابين. فوائد العلاج بالترفيه لا تقتصر فقط
على النواحي النفسية عند الفرد المصاب بل يمتد تأثير هذه النوع من العلاج
إلى النواحي التالية
:





-
تطوير المهارات الحركية عند المصابين.
وزيادة الحركة في العضلات وتقويتها
.






-
زيادة مرونة المفاصل والمدى الحركي ومرونة
العضلات عند ممارسة النشاطات الرياضية المدروسة والمعدة بشكل خاص للمعاقين
أو المرضى المزمنين
.






-
تحسن عام في وظائف أعضاء الجسم مثل تحسن في
الوظيفة التنفسية والدورة الدموية في الجسم وغير ذلك من الوظائف
.






-
التخفيف من الألم والتقليل من الاعتماد على
الأدوية والخدمات التمريضية
.






-
التقليل من الاضطرابات أو الصعوبات الثانوية
التي تصاحب الإعاقة الحركية أو المرض مثل تقرحات الفراش أو التهابات
المجاري البولية المزمنة
.






-
التحسن والتطور في النواحي النفسية
والاجتماعية عند الفرد المصاب، ويشمل ذلك تطوير الثقة بالنفس والتأقلم مع
الإعاقة، وتطوير التواصل الاجتماعي مع الآخرين والتخفيف من القلق والحصر
النفسي والانعزال الاجتماعي والتقليل من مستوى الاكتئاب وغير ذلك من
الاضطرابات النفسية التي تلاحظ بكثرة عند بعض الأفراد من المعاقين أو
المرضى بأمراض مزمنة
.






-
تطوير القدرات والمهارات الإدراكية
والمعرفية عند الأفراد المعاقين ويشمل ذلك زيادة الانتباه والتركيز
والذاكرة ومهارات التنظيم والقدرة على أخذ القرار وتعديل السلوك والمهارات
المعرفية الأخرى
.




نختم
حديثنا بالتأكيد على أن تأهيل المعاقين والمصابين بأمراض مزمنة يجب أن يأخذ
بعين الاعتبار جميع النواحي النفسية والعاطفية والاجتماعية عند الفرد
المصاب، وأن الاهتمام بالجانب الجسدي فقط دون الاهتمام بالجانب الروحي قد
يعيق أو يؤخر كثيرا عملية التأهيل أو الشفاء
.






 الموضوعالأصلي : ذوي الإحتياجات الخاصة // المصدر : منتديات طيبة الجزائرية // الكاتب:c.ronaldo


توقيع : c.ronaldo





الخميس 7 فبراير 2013 - 23:43
المشاركة رقم:
المدير العام
المدير العام


إحصائيةالعضو

مُساهمةموضوع: رد: ذوي الإحتياجات الخاصة


ذوي الإحتياجات الخاصة


بارك الله فيك اخي عين السلطان على الفكرة الرائعة جدا وان شاء الله ستكون في هذا الموضوع مكتبة لمساعدة اخواننا

+100 نقطة تميز
+
تثبيت






 الموضوعالأصلي : ذوي الإحتياجات الخاصة // المصدر : منتديات طيبة الجزائرية // الكاتب:حسام الدين


توقيع : حسام الدين





الخميس 7 فبراير 2013 - 23:47
المشاركة رقم:
المدير العام
المدير العام


إحصائيةالعضو

مُساهمةموضوع: رد: ذوي الإحتياجات الخاصة


ذوي الإحتياجات الخاصة


هذه قناة لغة الاشارة على موقع طريق الاسلام


الرابط


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]





 الموضوعالأصلي : ذوي الإحتياجات الخاصة // المصدر : منتديات طيبة الجزائرية // الكاتب:حسام الدين


توقيع : حسام الدين








الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 4 (الأعضاء 1 والزوار 3)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع الأخيرة
» أقرت السلطات البلجيكية رسميا أن "الإنهاك في العمل" شأنه شأن أي مرض يعاني منه الإنسان
الأربعاء 7 ديسمبر 2016 - 22:44 من طرف adel

» جديد وكالة التشغيل ANEM: التوظيف عبر الانترنت 2017
الثلاثاء 6 ديسمبر 2016 - 20:33 من طرف adel

» فيلم الناجي الوحيد
الإثنين 5 ديسمبر 2016 - 23:02 من طرف عبد القادر1

» احكام التجويد برواية ورش عن نافع للدكتور أيمن سويدي
الإثنين 5 ديسمبر 2016 - 15:52 من طرف عبد القادر1

» الدورة التدريبية الإدارة الفعالة للمشتريات والمخازن القاهرة – دبى خلال الفترة من 5 الى 9 فبراير 2017 م
الإثنين 5 ديسمبر 2016 - 15:30 من طرف مروة الدار

» تبدا فاعليات المؤتمر السنوي الخامس للدار العربية للتنمية الادارية في 25 ديسمبر الجاري يسرنا دعوتكم او ايفاد/تنسيب من ترونه مناسباً
الأحد 4 ديسمبر 2016 - 14:18 من طرف مروة الدار

» و تبكين حبا !
الخميس 1 ديسمبر 2016 - 19:44 من طرف c.ronaldo

» دافع عن الحق
الخميس 1 ديسمبر 2016 - 19:44 من طرف c.ronaldo

» A.T.S بالاكسل جد سهلة
الخميس 1 ديسمبر 2016 - 19:43 من طرف c.ronaldo

» عدم إشتغال كاميرا على الفيسبوك
الخميس 1 ديسمبر 2016 - 19:43 من طرف c.ronaldo

غير مسجل
أنت غير مسجل فى منتديات طيبة الجزائرية . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا


سحابة الكلمات الدلالية
تحميل مفتش الضبط برنامج الجزائر اسئلة الشرق المدرسة التوظيف الجزائري مسابقة للضرائب 2011 رئيسي نتائج قانون الماجستير توظيف ماجستير متصرف مواضيع المدنية 2012 مسابقات الوطنية القانون